الجنة فى بيوتنا



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة 000 حكمة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:07

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قصة قصيرة لكنها بحر من الحكمة


كان هناك صديقان يمشيان في الصحراء وفي خلال الرحلة تجادل الصديقان فضرب أحدهما الآخر على وجهه.

الرجل الذي انضرب على وجهه تألم ولكنه دون أن ينطق بكلمة واحدة كتب على الرمال:
اليوم أعز أصدقائي ضربني على وجهي.

استمر الصديقان في مشيهما إلى أن وجدا واحة فقررا أن يستحما، الرجل الذي انضرب على وجهه علقت قدمه في الرمال المتحركة و بدأ في الغرق، لكن صديقه أمسكه وأنقذه من الغرق

و بعد أن نجا الصديق من الموت

قام وحفر على قطعة من الصخر:
اليوم أعز أصدقائي أنقذ حياتي

الصديق الذي ضرب صديقه وأنقده من الموت
سأله: لماذا في المرة الأولى
عندما ضربتك كتبت على الرمال

والآن عندما أنقذتك حفرت على الصخرة؟؟!

فأجابه صديقه:
عندما يؤذينا أحد علينا أن نكتب ما فعله على الرمال
حيث رياح التسامح يمكن لها أن تمحيها،
ولكن عندما يصنع أحد معنا معروفاً
فعلينا أن نحفر ما فعل معنا على الصخر
حيث لا يوجد أي نوع من الرياح يمكن أن يمحيها

هل نحن مثل هؤلاء الأصدقاء ؟؟؟

منقــــــــــــــــــــــــول للفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:09

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




ُحكى أنه في أحد الأيام الماضية كان هناك نسر يعيش في إحدى الجبال ويضع عشه في قمة إحدى الأشجار، وكان عش النسر يحتوي على 4 بيضات

ثم حدث أن هز زلزال عنيف الأرض فسقطت بيضة من عش النسر وتدحرجت إلى أن استقرت في مزرعة للدجاج، وأدركت الدجاجات بأن عليها أن تحمي وتعتني ببيضة النسر هذه

وتطوعت دجاجة كبيرة في السن لتربية البيضة

إلى أن تفقس.


وفي أحد الأيام فقست البيضة وخرج منها نسر صغير جميل، ولكن هذا النسر بدأ يتربى على أنه دجاجة، وأصبح يعرف أنه ليس إلا دجاجة

وفي أحد الأيام وفيما كان يلعب في ساحة المزرعة شاهد مجموعة من النسور تحلق بفخر عالياً في السماء، تمنى هذا النسر أن يستطيع التحليق عالياً مثل هؤلاء النسور

ولكن قوبل بضحكات الاستهزاء من الدجاج قائلين له: أنت لست سوى دجاجة ولن تستطيع أن تحلق عالياً مثل النسور، وبعد وقت قليل توقف النسر عن أحلامه في أن يحلق عالياً

ولم يلبث بعد فترة أن مات بعد أن عاش حياة طويلة مثل الدجاجة.

فهذا النسر بسبب نشأته بين الدجاج اعتقد بأنه دجاجة! والمعروف بأن الدجاج لا يستطيع الطيران والتحليق عالياً في السماء، لهذا لم يولِ هذا الأمر أهمية.


وما نستخلصه من القصة هو أنك إن ركنت إلى واقعك السلبي تصبح أسيراً وفقاً لما تؤمن به، فإذا كنت نسراً وتحلم لكي تحلق عالياً في سماء النجاح

فتابع أحلامك ولا تستمع لكلمات الدجاج

(الخاذلين لطموحك من أصحاب وزملاء وأقارب!)
حيث أن القدرة والطاقة على تحقيق ذلك
متواجدتين لديك بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى
منقول للفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:11

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاعلان والأعمى

جلس رجل أعمى على إحدى عتبات عمارة واضعا قبعته بين قدميه وبجانبه لوحة مكتوب عليها :

أنا أعمى أرجوكم ساعدوني

فمر رجل إعلانات بالأعمى

ووقف ليرى أن قبعته لا تحوي سوى قروش قليلة فوضع المزيد فيها.

ودون أن يستأذن الأعمى أخذ لوحته وكتب عليها عبارة أخرى وأعادها مكانها ومضى في طريقه

لاحظ الأعمى أن قبعته قد امتلأت بالقروش والأوراق النقدية، فعرف أن شيئا قد تغير وأدرك أن الكتابة تغييرت

فسأل أحد المارة عما هو مكتوب عليها فكانت الآتي

نحن في فصل الربيع لكنني لا أستطيع رؤية جماله

الحكمه من القصه

غير وسائلك عندما لا تسير الأمور كما يجب


منقـــــــــــــــــــول للفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:12

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


وقع حصان أحد المزارعين في بئر مياه عميقة ولكنها جافة، وأجهش الحيوان بالبكاء الشديد من الألم من أثر السقوط
واستمر هكذا لعدة ساعات كان المزارع خلالها يبحث الموقف ويفكر كيف سيستعيد الحصان؟

ولم يستغرق الأمر طويلاً كي يُقنع نفسه بأن الحصان قد أصبح عجوزًا وأن تكلفة استخراجه تقترب من تكلفة شراء حصان آخر، هذا إلى جانب أن البئر جافة منذ زمن طويل وتحتاج إلى ردمها بأي شكل.

وهكذا، نادى المزارع جيرانه وطلب منهم مساعدته في ردم البئر كي يحل مشكلتين في آن واحد؛ ( التخلص من البئر الجاف ودفن الحصان، وبدأ الجميع بالمعاول والجواريف في جمع الأتربة والنفايات وإلقائها في البئر.

في بادئ الأمر، أدرك الحصان حقيقة ما يجري حيث أخذ في الصهيل بصوت عال يملؤه الألم وطلب النجدة. وبعد قليل من الوقت اندهش الجميع لانقطاع صوت الحصان فجأة، وبعد عدد قليل من الجواريف، نظر المزارع إلى داخل البئر وقد
صعق لما رآه، فقد وجد الحصان مشغولاً بهز ظهره ! كلما سقطت عليه الأتربة فيرميها بدوره على الأرض ويرتفع هو بمقدار خطوة واحدة لأعلى.

وهكذا استمر الحال، الكل يلقي الأوساخ إلى داخل البئر فتقع على ظهر الحصان فيهز ظهره فتسقط على الأرض حيث يرتفع خطوة بخطوة إلى أعلى. وبعد الفترة اللازمة لملء البئر، اقترب الحصان من سطح الأرض حيث قفز قفزة بسيطة وصل بها إلى سطح الأرض بسلام.

وبالمثل، تلقي الحياة بأوجاعها وأثقالها عليك، فلكي تكون حصيفًا، عليك بمثل ما فعل الحصان حتى تتغلب عليها، فكل مشكلة تقابلنا هي بمثابة عقبة وحجر عثرة في طريق حياتنا، فلا تقلق، لقد تعلمت توًا كيف تنجو من أعمق آبار المشاكل بأن تنفض هذه المشاكل عن ظهرك وترتفع بذلك خطوة واحدة لأعلى.


[size=21]الحكمة من وراء هذه القصة:
كلما حاولت أن تنسى همومك،فهي لن تنساك وسوف تواصل إلقاء نفسها فوق ظهرك ...
ولكنك دوما تستطيع أن تقفز عليها لتجعلها مقوية لك، وموجهة لك إلى دروب نجاحك




يلخص لنا الحصان القواعد الستة للسعادة
بعبارات محددة كالاتي:

اجعل قلبك خاليًا من الهموم
اجعل عقلك خاليًا من القلق
عش حياتك ببساطة
أكثر من العطاء وتوقع المصاعب
اخلص عملك لله
توكل على الله واطمئن لعدالته
[/size]




منقول

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:12



حبس ملك الفرس أحد الحكماء
[size=21]وأمر ألا يزيد طعامه اليومي على قرصين من شعير

وقليل من الملح

فأقام الحكيم على هذه الحالة أياما دون أن يتكلم
فأمر الملك أصحابه أن يدخلوا على الحكيم

ويسألوه عن ذلك

فقالوا : أيها الحكيم نراك في ضيق وشدة
دون أن يؤثر على صحتك فما السبب؟

فقال :" إني عملت دواءً من ستة أخلاط
آخذ منه كل يوم شيئاً


فقال:

الخلط الأول : الثقة بالله عز وجل
والثاني : علمي بأن كل مقدور كائن
والثالث : أن الصبر خير ما يستعمله الممتحن
والرابع : أن أصبر
والخامس : قد يمكن أن أكون في أشرّ مما أنا فيه
والسادس : من ساعة إلى ساعة فرج ...
فبلغ ذلك الملك فعفا عنه
[/size]


منقول

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزهراء
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 317
العمر : 51
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الإثنين 21 يوليو - 6:14





في قديم الزمان ... كان هناك شجرة تفاح ضخمة وكان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة كل يوم كان يتسلق أغصان الشجرة ويأكل من ثمارها ... ثم يغفو قليلا لينام في ظلها كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب أن تلعب معه
مر الزمن... وكبر الطفل وأصبح لا يلعب حول الشجرة كل يوم
في يوم من الأيام ... رجع الصبي وكان حزينا
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي
فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها
فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي نقود ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح الذي لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها
الولد كان سعيدا للغاية تسلق الشجرة وجمع كل ثمار التفاح التي عليها وغادر سعيدا لم يعد الولد بعدها فأصبحت الشجرة حزينة وذات يوم عاد الولد ولكنه أصبح رجلا ...!! كانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته
وقالت له: تعال والعب معي...
ولكنه أجابها

:

لا يوجد وقت لدي للعب .. فقد أصبحت رجلا مسئولا عن عائلة ونحتاج لبيت يؤوينا ... هل يمكنك مساعدتي ؟

آسفة!!! فأنا ليس عندي بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أغصاني لتبني بها بيتا لك

... فأخذ الرجل كل الأغصان وغادر وهو سعيد

كانت الشجرة مسرورة لرؤيته سعيدا ... لكن الرجل لم يعد إليها

فأصبحت الشجرة وحيدة و حزينة مرة أخرى

وفي يوم حار من ايام الصيف ...
عاد الرجل .. وكانت الشجرة في منتهى السعادة
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي
..
فقال لها الرجل لقد تقدمت في السن... وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح هل يمكنك إعطائي مركبا

فأجابته: خذ جذعي لبناء مركب ... وبعدها يمكنك أن تبحر به بعيدا ... وتكون سعيدا

فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبا !!!
فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة

........................

أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل ........

ولكن الشجرة قالت له : آسفة يا بني .. لم يعد عندي أي شئ أعطيه لك ...

وقالت له: لا يوجد تفاح

قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها ...

لم يعد عندي جذع لتتسلقه ...

فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا ولا أستطيع القيام بذلك

قالت: أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك !!!
قالت وهي تبكي .. كل ما تبقى لدي جذور ميتة ...

فأجابها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح فيه ... فأنا متعب بعد كل هذه السنين

فأجابته: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحةتعال .. تعال واجلس معي لتستريح جلس الرجل إليها ... كانت الشجرة سعيدة ... تبسمت والدموع تملأ عينيها

هل تعرف من هي هذه الشجرة؟

إنها أَبَوَاك !!!!!!!!!!!!

فهل يجدك ابواك عندما يحتاجون اليك

ان للابوان فضل كبير وهذا ما جاء فى القران الكريم
فقد ذكر فضل الابوين بعد عبادة الله سبحانه وتعالى
قال تعالى
وقضى ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا
فافضل شىء بعد عباده الله هى بر الوالدين
فكم تحملا من اجلنا وكم سهرا من اجلنا وكم منعا انفسهما من اجلنا
فلهم منا اجل التقدير والاحترام
وقل رب ارحمهما كما ربيانى صغيرا

رجاء أن تقص هذه القصة على أصدقائك وأقاربك أحبَ والديك '

منقول للفائدة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حنان
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 202
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 3
تاريخ التسجيل : 15/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الثلاثاء 12 أغسطس - 21:41

حكمة العدد
لا تنه عن خلق وتأتى بمثله عار عليك اذا فعلت عظيم

من شغلته عيوبه عن عيوب الناس فقد علم

والسلام ختام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تهانى
ادارى
ادارى
avatar

انثى
عدد الرسائل : 723
احترامك لقوانين المنتدى :
دعاء :
الاوسمة : 1
تاريخ التسجيل : 15/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة 000 حكمة   الأربعاء 29 أكتوبر - 3:13


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة 000 حكمة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجنة فى بيوتنا :: منتدى شباب اسلامى-
انتقل الى: